تجهيزات قطر للاشخاص ذوي الإعاقة خلال كأس العالم ٢٠٢٢

الصفحة الرئيسية

 

ذوي الإعاقة خلال كأس العالم ٢٠٢٢


بقلم الدكتورة هلا السعيد

دكتورة نفسية ومعالج نفسى استشارية توحد وتعليم خاص

مدير مركز الدوحة العالمى لذوى الاحتياجات الخاصة- قطر

بدأ العد التنازلي لاستضافة كاس العالم لكرة القدم‏ قطر 2022 البطولة التاريخية المنتظرة والقادمة إلى الشرق الأوسط والمنطقة العربية لأول مرة؛ حيث تثبيت مكانة دولة قطر كوجهة رياضية وثقافية، وكيف يمكن لهذا الحدث الرياضي أن يُعزز من معايير استدامة الرياضة.

وهذا الحدث سوف يشكل محطة بارزة في تاريخ البلاد، وسيضع أسسا متينة لإرث مستدام من شأنه إحداث تحول هام وتغيير إيجابي في البلاد والمنطقة.

فعلي جميع أفراد المجتمع والجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة مسؤولية مجتمعية كلا في منصبه ومكانته من أجل اظهار قطر باحسن أوجهها ورد جزء مما قدمته قطر للجميع.

سوف يترك كأس العالم قطر 2022 أثراً فاعلاً خلال رحلة استضافتنا للبطولة. ولا شك أن كأس العالم حدث استثنائي لا تقتصر أهميته على مجرد منافسات في كرة القدم على مدى 28 يوما.

بل سوف تترك هذه النسخة من البطولة العالمية إرثاً اجتماعياً وإنسانياً واقتصادياً وبيئياً، وأن تبقى خالدة باعتبارها عنواناً لمرحلة استثنائية في تاريخ منطقتنا.

لقد إبهرت قطر العالم بقدرتها على تجهيز البنية التحتية للبطولة ومنشآتها في زمن قياسي غير مسبوق، وحان دور كل فرد يعيش علي ارض قطر بان يكون له دور في صناعة التاريخ على الأراضى القطرية.

في فرصة مميزة تعد مدخلاً لشعوب العالم للتعرف عن قرب المنطقة العربية وقطر على وجه التحديد.

إن استضافة البطولة أحدثت تحولاً كبيرا في البنية التحتية للدولة، من خلال العديد من المشاريع الكبرى، التي كانت لصالح الدولة من جسور وانفاق ومستشفيات ومترو واستادات وفنادق والمطارات، والموانئ، والملاعب، وشبكات الطرق السريعة، والمواصلات، والسكك الحديدية.

ويلاحظ اهتمام دوله قطر بفئة ذوي الإعاقة كما عهدناها وهي من أوائل الدول التي صدقت علي الاتفاقية الدولية لحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة، وأول من قام بتطبيق بنود الاتفاقية من توفير رعاية وتدريب وتقديم أفضل البرامج والدمج والتمكين.

واليوم مع هذا الحدث المهم فقد التزمت بمنح الأولوية لفئة ذوي الاعاقة ووضعت الأساليب التي تسهل عملية الوصول عن طريق اتاحة كافة الاستادات ومرافقها لذوي الإعاقة.

ووضع الخطط التي تلائم متطلبات ذوي الإعاقة سواء البدنية أو الإدراكية، يستمتع خلالها الجميع بتجربة استثنائية تضمن سهولة الوصول والحركة.

فقطر عازمة على استضافة البطولة الأكثر ملاءمة لاحتياجات الأشخاص ذوي الإعاقة في تاريخ كأس العالم.

عبر التخطيط والتنفيذ الدقيق لكافة استادات البطولة والبنية التحتية المرتبطة بها، وشبكات النقل، وأماكن الإقامة، ومناطق المشجعين، وكافة الأنشطة الجماهيرية المخطط إقامتها، بهدف تقديم تجربة شاملة ومبهرة.

وركزت في كل خطوة بتجهيزاتها على آراء أصحاب الشأن أنفسهم،من واقع تجربة المستخدمين من ذوي الإعاقة، الذين يمثلون شريحة أساسية من أفراد المجتمع.

اللجنة العليا قد أطلقت منتدى التمكين في العام 2015، وذلك في إطار التزام دولة قطر باستضافة أفضل نسخة في تاريخ المونديال في سهولة الوصول والحركة.

وهو مجموعة استشارية تقدم إسهامات كبرى حول المتطلبات الخاصة بذوي الإعاقة، وتسترشد اللجنة العليا للمشاريع والارث باستشارات المنتدى حول المتطلبات الخاصة بذوي الإعاقة.

من واقع تجربة المستخدمين، ومعرفة الخبراء في مجال الإعاقة، لضمان استضافة مونديال للجميع يمتاز بسهولة الوصول والحركة، ويترك إرثاً يدوم على صعيد مراعاة متطلبات ذوي الإعاقة في المجتمع.

منتدي التمكين مهمته الاشراف علي كل استاد عند نهاية تصميمه بجاهزيته لاستقبال ضيوفه من ذوي الإعاقة (سهولة الوصول) للوقوف على ملاءمة مرافقه لمتطلبات ذوي الإعاقة.

كما كانوا يناقشون مع فريق العمل بالاستاد بعض الجوانب التي تتطلب مزيداً من التحسينات، ليسهل على المشجعين من ذوي الإعاقة الوصول والحركة في داخل الاستاد.

وتحرص اللجنة العليا على أن تضم كافة استادات المونديال قاعات للمساعدة الحسّية، والمخصصة لذوي التوحد والاضطرابات العصبية السلوكية، رغم أنها لا تأتي ضمن متطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا».

وتضم قاعات المساعدة الحسّية في استادات المونديال العديد من التجهيزات، التي تساعد في تحفيز الحواس لدى ذوي اضطراب طيف التوحدASD  وغيرهم.

ومن بينها تقنيات منع الضوضاء، وأنابيب الفقاعات، والكراسي المحشوّة بالفول، وأدوات تسليط الضوء على الجدران والسقف بألوان خاصة.

مما يضمن إتاحة الفرصة أمام كل من يعاني من ظروف خاصة قد تعيق حضوره واستمتاعه مع الآخرين بالأحداث الرياضية وغيرها.

وقد ساهمت مؤسسة حمد الطبية بالتجهيزات اللازمة لغرفة المساعدة الحسية في استاد الجنوب بمدينة الوكرة.

كما قام مركز قطر لإعادة التأهيل بتقديم مجموعة من المتخصصين لمساعدة الأطفال ذوى الإعاقة وتقديم الرعاية المناسبة لهم.

إدارة التواصل المجتمعي في اللجنة العليا تحرص على تنظيم زيارات دورية لفريق منتدى التمكين، الذي يضم أعضاءً من مختلف مجموعات ذوي الاعاقه في قطر.

للوقوف على مدى ملاءمة وكفاءة المرافق المخصصة لهذه الفئة الهامة من المجتمع في استادات بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022.

أيضا قطر تفتح التسجيل للتعليق الوصفي السمعي باللغتين العربية والإنجليزية، لتقديم الخدمة لمشجعي كرة القدم من المكفوفين وضعاف البصر خلال مباريات كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر.

ويأتي هذا الإجراء في إطار الجهود المتواصلة لاستضافة نسخة متاحة وميسرة من مونديال كرة القدم للمشجعين من ذوي الاعاقه.

وقال بيان صادر عن الجهة المنظمة لبطولة كأس العالم بالدوحة، إن هذا البرنامج يهدف إلى تدريب عدد من المعلقين

وتزويدهم بالمعرفة والمهارات والأدوات اللازمة لتقديم خدمة الوصف السمعي للمشجعين من ذوي الإعاقة البصرية في استادات بطولة كأس العالم 2022، وذلك من خلال دورات تدريبية مجانية 

وكان هدف قطر خلق بيئه صديقه وسهلة مرنه لذوي الاعاقه تساعد بأن يستمتع ذوي الاعاقة  بهذا الحدث الهام.

وعليه هنا تظهر معني المواطنة والهوية الوطنيه لكل شخص يعيش علي أرض قطر

أخيرا أقول ... بدأ العد التنازلي لكاس العالم احسن استقبال الضيوف وكن واجهة مشرفة لدولتك مع ضيوفنا، كن قدوة حسنه لضيوفنا.

الكلمات الدلالية:

حضور كأس العالم قطر  ذوى الاعاقة   سحب كأس العالم من قطر 2022  كأس العالم قطر 2022 كورة  مباريات كأس العالم 2022  مجموعات كأس العالم   موعد  غرف المساعدة الحسية   الاتحاد الدولى فيفا FIFA  هلا السعيد   ذوى الاحتياجات الخاصة  تذاكر

google-playkhamsatmostaqltradent