ئئ الشعرة بين الدلع والحنان مع الأطفال !
الأكاديمية المصرية للتربية الخاصة
 الدكتور وليد عثمان  دكتوراه فى التربية الخاصة والتوحد  دبلوم فى الإرشاد وعلم النفس الإكلينيكى

الشعرة بين الدلع والحنان مع الأطفال !

بقلم / الدكتور : وليد عتمان
دكتوراه فى التربية الخاصة والتوحد
دبلوم فى الإرشاد وعلم النفس الإكلينيكى

الفرق بين الدلع والحنان زي الفرق بين فنجان قهوتي اللي بمعلقة واحدة سكر ، وبين فنجان قهوة بـ 10 معالق سكر اللي ما أقدرش أشربها خالص !

عزيزتي الأم  :

* إن حضرتك بتحبي إبنك ، وبتحاولى تخليه سعيد ، وضحكته عاليه مش معناه أنك تدلعى بزيادة.
* إن حضرتك رزقتى بإبن أو بنت بعد سنين انتظار ورجاء من الله مش معناه أنك تدلعي بزيادة.
* إن حضرتك رزقتى بولد بعد بنات أو بنت بعد أولاد مش معناه أنك تدلعي بزيادة.
* إن تعاليم دينا بتدعو للرحمة بالطفل ، وملاطفته ، واللعب معه مش معناه أنك تدلعى بزيادة.

إزاي الكلام ده ؟!

فيه كلمتين بينهم شعره هما ؛ الدلع .. والحنان !

طيب يعني إيه دلع ؟

يعني أن حضرتك مثلاً تقومى بالحاجات اللي مفروض إبنك يقوم بيها لوحده أو بمساعدتك زي : أنك تأكليه وعمره 5 سنين أو تلبسيه وعمره 8 سنين مثلًا وغيرها ، والسبب الحب الزايد والتدليل الزيادة.

طيب إيه نتيجة الدلع الزائد ؟

-  العناد ؛ فالتدليل موتور العند عند الأطفال.
-  الإتكالية والإعتمادية على غيره حتى وهو كبير.
-  كثرة الشكوى عمال على بطال.
-  تجاهل طلبات الوالدين باستمرار.
-  التذمر وعدم القناعة طول الوقت.
-  الأنانية وحب السيطرة مهما أخد.
-  الفشل في التعامل مع ضغوط الحياة.
-  ضعف الشخصية وفقدان الثقة بالنفس.
-  الفضايح بالذات في وجود ضيوف.

ودلوقتي نتكلم عن الحنان

ببساطة نقدر نشبه أول سنوات حياة الطفل ب "مشتل زرع كبير" ، وخلينا نسميه "مشتل الشخصية" يعني الأم والأب بيزرعوا فيه كل الصفات التي هتتغرس في إبنهم لما يكبر ، واللي هتستمر معاه طول عمره ..
أما "الحنان" فهو أهم شجرة فى المشتل ده .. وفى الحقيقة الحنان له أسم تاني هو الحب ! .. ولأن القاعدة بتقول "فاقد الشيء لا يعطيه" فالشخص اللي فقد الحنان والحب فى طفولته غالباً هيعاى من كارثة اسمها "الحرمان العاطفي" طول عمره ،
وهنلاقي تأثير ده فى علاقته بزوجته وأولاده مستقبلًا .. أيون زي ما حضرتك بتقرئي كده ! يعني هيكون زوج وأب ، وعنده مشاكل بتظهر على شكل خلافات وخناقات كتير يومياً مع شريك الحياة لدرجة توصل إلى الإنفصال بعد الشر ، وبدرجة أعنف مع الأبناء علشان تتكرر المأساة من جديد ..
وده ممكن ما يظهرش إذا كان شريك الحياة متفهم وحنون ومعطاء ومعواض لشريكه عن طبيعته الجافة اللي ما لوش ذنب فيها غير أنه ضحية أسرة ما تعرفش غير تأكل وتشرب ولادها وبس!

علامات الحرمان من الحنان عند الأطفال

-  العدوانية والمشاكسة في البيت والمدرسة والشارع.
-  الخوف والقلق والكآبه بدون أسباب.
-  الغيرة والحقد على الأخوة والزملاء.
- فقدان الشعور بالولاء لأسرته.
-  تراجع في مستواه العقلي والدراسي.
-  غياب الرغبة في الإنجاز لغياب الدافع.
-  ضعف الثقة بالنفس.
-  ضعف مناعة الجسم  !
-  الإدمان وتعاطي المخدرات.

ودلوقتي نعمل إيه ؟ حاجات كتير

-  أول وأهم حاجة تشعر بوجود مشكلة ولازم تحلها.
-  احضن إبنك كتيررر وبدون حد أقصى.
-  فرق له بين حبك ليه وبين سلوكه الغلط.
-  قل له أنك بتحبه ! صعبة دي ؟
-  دلك فروة راسه ، وحرك كف إيدك على كف إيده.
-  ما تفضلش عليه حاجة تانية زي؛ التلفزيون والفيس ! واخد بالك يلي فى بالي  ؟
-  عرفه أنك انتظرته يصحى من النوم علشان ياكل معاك.
-  ودعه لما تخرج ونادي عليه لما تدخل .. صعبة دي !
-  أسأله عن تفاصيل يومه واستمع لكلامه بشغف.
-  لما تقوله "لا" على حاجة قل له السبب وأنت مبتسم.
-  مهد لإبنك ؛ علشان ما يتفجئش بقراراتك ..
-  تدرج معه في تحمل المسئولية من صغره.
-  ما تاخدش قرار وترجع فيه ، ولا توعد وعد وما توفيه.
بس كده حاجة صعبة دي !!!

ورقة وقلم واكتبى واستعينى بالله وأبدأى  ،،،

الكلمات الدلالية :

تربية الأبناء    التربية الإيجابية       التدليل الزائد       الدلع       الحنان        تعديل السلوك     أنماط التربية    مشكلات الأبناء         الإرشاد الأسرى 





اكتب تعليق

اكتب تعليق

أحدث أقدم