ئئ الحلقة رقم (2) أدوية الكلام ! للأستاذ الدكتور إيهاب رجائى
الأكاديمية المصرية للتربية الخاصة
الحلقة رقم (2) أدوية الكلام ! للأستاذ الدكتور إيهاب رجائى

سلسلة تحطيم أصنام التوحد
الحلقة رقم (2) أدوية الكلام !

بقلم / الأستاذ الدكتور : إيهاب رجائى

أستاذ الوراثة الإكلينيكية
استشارى المخ والأعصاب للأطفال
وذوى الاحتياجات الخاصة بالمركز القومى للبحوث

اليوم نستكمل سلسلة تحطيم أصنام التوحد والتحدث عن أصنام العلاجات المستحدثة والتى ليس لها جدوى بالدليل العلمى والبرهان .

وكما اتفقنا أنه بدلاً من الدخول فى متاهة أدوية ليس لها فائدة مع مكملات غذائية تأتى من الخارج بالدولارات ووسائل علاجية كلها كاذبة وفاشلة ، فإننى أستطيع بفضل من الله سبحانه وتعالى الإكتشاف والتدخل المبكر ووضع الخطة العلاجية المستندة إلى البرهان والدليل العلمى وليس على فهولة أو خداع أولياء الأمور بعلاجات سحرية كاذبة .
أنما أستطيع أن أقول له أننى لدى برنامج وقائى أستطيع من خلاله تعليمك كيفية تنمية مهارات اللغة لدى طفلك قبل أن تضيع ، تعليمك مهارات التفاعل المتبادل ، الإهتمام المشترك ،الانتباه  وغيرها .

من المؤسف أن نجد الكثير من الناس تغفل وتفكر أن عدم الكلام مرض يعالج بدواء ! أوصف للطفل دواء فيتكلم على الفور !، وللأسف أن هناك بعض الناس من الهيئة الطبية روجت لهذا الكذب البواح ، وأصبحوا يقولون للناس : أشترى الدواء الفلانى ، هيتكلم وجرب وثانى زجاجة ويكتشف الناس أنه يمد فيه إلى السراب .

ولتصحيح المفاهيم أيضاً فالتخاطب ليس وزة وبطة وأعطينى اللى ذى بعض وأعطنى الملون وغيره ! فالكلام وظيفة من وظائف المخ وله مقدمات ، فلكى يتكلم أى طفل لابد له فى البداية أن ينتبه بجميع حواسه ، الإنصات وهو يدخل أيضاً فى الانتباه السمعى الإنتقائى سامع أمه سامع أبيه سامع الأخصائى .

 وهذا يعنى انتباه بجميع الحواس وانصات بالحاسة السمعية انتقائى ، الإدراك والتمييز ، هو مدرك ويميز من الذى يتحدث معه مثلا ؟ أبيه ؟ أمه ؟ جده ؟ جدته ؟ أخوه الكبير ؟ أخوه الصغير ؟ عمه ؟ عمته ؟ يدرك العلاقات بين جميع أفراد الأسرة والحضانة ومعلمة الحضانة أى الإنتباه البصرى الانتقائى أيضاً بالإضافة إلى الانتباه الممتد بمعنى أنه ليس ثوانى ويتشتت بصرياً وسمعياً .

وبالتالى فنحن لدينا ثلاث حالات للانتباه الاولى : انتباه انتقائى بالحاسة والمثير سواء كان شخص أو غير شخص، الثانية : الانتباه الممتد وفيه مدى الانتباه يطول ويركز ، ومرونة الانتباه أى نقل الانتباه من مثير إلى الثانى ما بين السمعى والبصرى واللمسى والحسى أى تشغيل جميع الحواس وأنا مهتم . الثالثة : ويعنى وجود مثير مشترك بينى وبين الطرف الاخر  سواء الأب أو الأم سواء الأشخاص الاخرين سواء الأخصائى . وهذه كلها مهارات الانتباه.
 واذا لم يكن لدى الطفل كل هذه المهارات كيف سيتكلم بالله عليكم ؟ّ! وماذا عن الطفل الذى ليس لديه ادراك وتمييز جيد ؟ كيف سيعرف ؟ ماذا عن الطفل الذى لم يتدرب على أجزاء وجهه ووظيفة كل جزء ؟ كيف سيعرف ؟
كل هذه تدريبات مهمة جداً تسبق عملية التخاطب والتى نسميها تنمية المهارات ، وماذا عن مهارات التخزين "الذاكرة" وقبلها تكوين المفهوم ، كل المهارات النمائية ، حل المشكلات ، التقليد وهى مهارة مهمة جداً ؛ فلابد للطفل أن يقلد حركات الوجه وحركات الشفاه وإصدار المخارج ، كل هذا لابد أن يقلده ، مع الايحاءات البدنية المعضدة للمعنى كى يوصل المعنى ثم التخزين فى الذاكرة القريبة والتى ستتولى الترحيل إلى الذاكرة البعيدة إذا كانت سليمة وبعد ذلك الإسترجاع ثم الكلام .

إذا فكلام – كما أحب دوماً أن أشبهه- هو أخر دور فى العمارة ؛ فالعمارة عبارة عن أدوار  كل دور يسلم الآخر  والكلام فى نهايته . ومن يعتقد أن معه زر سحرى ويأتى من فوق وفى اخر مرحلة ويضغط ، أقول له أسف حضرتك واهم تماماً .

أيضاً أقول لبعض الاخصائيين لا تستمر فى قول " أنا بتاع توحد وتنمية مهارات وتخاطب وتعديل سلوك " بل قل حاجة واحدة فقط تنمية مهارات فى المقام الأول . ومن المؤسف أن نجد الكثيرون يفرحون بالتخاطب ؛ لأن عليه الطلب ، ولكن للأسف الكثير يخفق ويكون عرضه لكلام الناس السىء .

لذا يجب العمل فى تأسيس قواعد العمارة منذ البداية جيداً ، بعدها قل أنا أخصائى تأهيل تخاطبى عندما تكون قد أخذت دراسات علمية ولديك خبرة كافية من خلال تنمية المهارات ، بعدها أدخل مجال التخاطب وأتمنى من الزملاء الأعزاء الأطباء أن يحتضنوكم .

السلام عليكم ورحمة الله وإلى اللقاء فى الحلقة القادمة ...

الكلمات الدلالية :

التوحد      مشكلات النطق      اللغة      علاج النطق      سبيك سموز      دواء      جلسات تخاطب    تنمية مهارات      الانتباه الإنتقائى      الذاكرة       المهارات النمائية        تعديل السلوك



اكتب تعليق

اكتب تعليق

أحدث أقدم